مفتاح السعادة النفسية

أهلاً يا شباب
مش عارف الموضوع قلب معايا بجد
ومتخيل نفسي واقف امام السبورة وانتم قاعدين علي الدكك أمامي
وحيث ان الأمور تسير في هذا الإتجاه فلا بأس بأن أتقمص الدور
فإليكم أهم العادات التي جعلت العظماء عظماء والناجحين أيضاً ناجحين إحرصوا علي تطبيقها...كحرص ذئب علي خطف أوزة او كحرص لص يقف علي باب الأتوبيس يعبث بمحافظ الآخرين، او كحرص فيرس انفلونزا يفتك بإنوفكم
سؤال مهم يطرح نفسه علي كومدينو البحث، لماذا ينجح الآخرون بينما أتوكس أنا، وبعبارة اكثر شفافية لماذا دائماً تكون مبغددة مع الخلق ومعايا بالذات جايبة ورااااااا
هذا السؤال دار بذهن الحاج ستيفن كوفي عالم النفسيات الشهير، عيادته معروفة في بوسطن بالولايات المتحدة والكشف عنده مرتاح والإستشارة مجاناً...ولقد خرج عمنا كوفي بعدة توصيات بعد أن خرج من هدومه، جعلهم في سبع نقاط، نقطة بعدها نقطة...وهكذا
لقد اعتمد عمنا كوفي في إجابته على هذا السؤال بدراسة مجموعة من الشخصيات المتميزة والفعالة على مر التاريخ (لا أدري لماذا تجاهل دراسة شخصيتي !!!)، واستطاع استخلاص سبع عادات أساسية تميزت بها هذه الشخصيات وجعلت منها شخصيات فعالة.
فما هي العادات السبع للناس الأكثر فاعلية؟ وقد وجد الحاج ستيفن كوفي أن هذه العادات السبع تنمو وتتطور لدى هذه الشخصيات على ثلاث مراحل، المرحلة الأولى تمثل الاعتمادية، ثم تأتي المرحلة الثانية وهي الاستقلالية، ثم تأتي المرحلة الثالثة وهي الاعتماد المتبادل.
في مرحلة الاعتمادية يسود لدى الإنسان نمط : أنت تتولى أمري أنت مسئول عني،وهذه مرحلة تلئيح الجتت
وفي مرحلة الاستقلالية يسود نمط : أنا المسئول عن اختياراتي، وهذه مرحلة مالكش دعوة
وفي مرحلة الاعتماد المتبادل يسود نمط : نحن نعمل معا وحصيلة ما سنعمله ستكون أكبر من مجموع الحصيلة لو عمل كل منا بمفرده،وهذه مرحلة علي بابا والأربعين (لامؤخذة) حرامي
العادة الأولى: كن مبادراً
كثيرون يتحركون وفقاً لما تمليه عليهم الظروف ، أما السباقون المسيطرون فتحركهم القيم المنتقاة التي تتشربها نفوسهم وتصبح جزءاً من تكوينهم ، ولكي تكون سباقاً (يعني بتعرف تسبق!!)يجب أن تعمل على تغيير الظروف بما يخدم أهدافك ، لا أن تغير أهدافك وفقاً لما تمليه الظروف .
العادة الثانية : ابدأ والمنال في ذهنك
هذا يعني أن تبدأ ولديك فهم واضح وإدراك جيد لما أنت ماض إليه، أن تعرف أين أنت الآن ؟ وتتحقق من أن خطواتك ماضية في الطريق الصحيح، نحن جميعا نلعب أدواراً متعددة في حياتنا لكن تحديد الهدف أو الرسالة يجعلنا أكثر دقة في معرفة الطريق الصحيح .
العادة الثالثة: ابدأ بالأهم قبل المهم
نظم أمورك واتخذ إجراءاتك على أساس الأسبقيات ..... الأهم ثم المهم يجب التركيز على الأمور الهامة وغير العاجلة لمنع الأزمات وليس لمواجهتها .... ومفتاح الطريق لتحقيق هذا الهدف هو تفويض السلطة والاختصاصات .
العادة الرابعة: تفكير المنفعة للجميع
ليس ضرورياً أن يخسر واحد ليكسب الآخر ، هناك ما يكفي الجميع ، ولا داعي لاختطاف اللقمة من أفواه الآخرين .
العادة الخامسة: حاول أن تفهم أولا
ليسهل فهمك إذا أردت أن تتفاعل حقاً مع من تعاملهم، يجب أن تفهمهم قبل أن تطلب منهم أن يفهموك.
العادة السادسة: التكاتف مع الآخرين
كن منتمياً للمجموع عاملآً من أجله .... المجموعية ليست مجرد الجماعية ، لأن نتاج العمل من أجل المجموع سيكون أكبر وأكثر من مجرد حاصل جمع نتاج أعضاء المجموعية (المجموعية هي 1+1=8 أو 16 وربما 1600)
العادة السابعة: اشحذ المنشار
لكي تكون فعالاً يجب أن تجدد قوتك ومقدراتك متمثلةً في الأبعاد الأربعة للذات الإنسانية " الجسم ، العقل ، الروح ، العاطفة " وهذا يتطلب تنمية الجسم بالرياضة ، وتنمية العقل بالمعرفة والثقافة ، وتنمية الروح بالإيمان والقيم ، وتنمية العواطف بالتواصل مع المجتمع وصولاً إلى المنفعة المتبادلة وشحذاً لملكات الانتماء .

8 عبرني:

Nada يقول...

أهلا سمسم

الظاهر انا اول طالبة في الصف
ما علينا ما علينا
اول مقريت جاتني نوبة من الضحك...اصل مخي تعبان شوية من المذاكرة و الابحاث ..لقيتك تقول كلام استعصى على فهمي شوية
وبعدين قلت عيب لازم نجامل سمسم ...وانتي بتحبي المجاملة
لإامري الى الله ...عملت الواجب

بجد دلوقتي بعد ما قريت ...انا مبعرفش الحاج ستيفن ....بس فعلا بحاول اطبق العادات السبع دول في حياتي بقالي فترة وربنا المعين

سمسم ...عندك عنوان الحج ستيفن؟؟؟

:)

غير معرف يقول...

موضوع جميل ورائع
وينقص معظم أو" كل" شباب هذه الأيام
الإلمام بهذه المواضيع المهمة
وياريت يا سمسم
كما عودتنا بطرح مواضيع شيقة
أن تغوص وتبحث في مثل هذه المواضيع الضرورية
لتطوير الذات
وتنمية المهارات
وجزاكم الله خيرا كثيرا

بدوي

سمسم يقول...

ندي
***
أهلاً بيك ...نورتي بيتنا القديم

والف سلامة عليك من نوبة الضحك اللي

جتلك...يارب تكون فرحت قلبك

ستيفن بيسلم عليك...وبيؤولك هو

عيادته ولا مؤخذة زي ماهو منشور في

البوست في ولاية بوسطن شارع شيكودودو

نمرة خمستاشر(ففتي)هتلائي تحت العيادة في

فرنة أفرنجي بتاعة بيتزا متشتريش منها

عشان حاجاتهم مش طازة...وجنب الفرنة

الأفرنجي في قهوة افرنجي وكمان منجد

افرنجي...علي العموم مش هتغلبي

اليافطة كبيرة وبالنيون وبتنور وعليها

عبارة دكتور ستيفن انف واذن وحنجرة

تحياتي يا عسل

سمسم يقول...

بدوي
****
متشكر يا عم علي الأدب الرهييييييييب

ده...وهوعدك هغوص يا عم بدوي

وعلي سيرة الغوص كنت مرة لابس بنطلون

جينز جديد...وبتمخطر بيه اول لبسه

يعني...المهم كان في بلاعة في حي السيدة

زينب وبعدين...طبقت قواعد الغوص

بحذافيرها...وأخفقت في تطبيق قواعد

الطفو علي السطح مرة أخري

تحياتي يا عسل

أميرة البلطجية يقول...

لبست واتشيكت من اسبوعين وخدت الواد اخويا من مذاكرته ورحننا فريرجن ميجا ستورز في سيتي ستارز عشان اشترى الكتاب ده..وفي الاخر طلع خلصان ومفيش غير كراسة التدريبات (مهو منزله كراسة تدريبات وكتاب تاني فيه العادة التامنة)
تقوم انت -ربنا يباركلك- تلخصه
بس حقولك حاجة..ينوبك ثواب لو حطيب جمب كل عادة اي حاجة او قصة او حديث بيحث عليها من الدين الاسلامي
كان عندي والله حاجة كده بس راحت مني
سلام

سمسم يقول...

مولاتي
*****
ههههههههه

طب ستيفن بيؤولك هو شايلك نسخة في

البدروم

لو ماكنش الفران كلتها او المجاري

سحبتها

هيكتبلك إهداء ويبعتها

ويجعله عامر

L.G. يقول...

عايزاك كده تقف فوق الهرم وتبص على مصر من فوق وتفكر ازاي تطبق كده الكلام ده قول 1 2 3 اعمل كذا وكذا وكذا
المشكلة ان مصر خارج حدود الطبيعة بجد والله
ما علينا
كفاية كده النهاردة سلام

بيتنا القديم يقول...

L.G.
....
أحياناً ولما تقلب معايا بإحباط ممكن اوفقك علي رأيك..!!
إنما النهارده
نوووووووووووو
انا
مش
محبط
والحياه
لونها
بمبي
ووردي
و......أ...
.
.
.
يا ساتر يا رب..حاسب يا سطي..دهست

نملة معدية..!!
(:
وكفايه كده فعلاً النهارده

دمت بخير