تباً لي ولكم



هل تعلمون "دارين"؟!ـ
إن كنتم تعلموها.. فتباً لكم


وان كنتم لاتعلموها.. فتباً لكم


لن يغفر غصنها الغض صمتكم

لن يغفر ربيعها الخامس..وهنكم

سيمضى لاعناً عروبتكم


ولن يغفر


سيقيئ بقايا عفونتكم

ولن يغفر


انتم يهود ..لا أشك في خستكم


كلا ..فاليهود افضل من افضل خنزير يشبهكم


"دارين" عيناها الزرقاوين يلثمهما التراب


تحت الأنقاض..في قانا تلعنكم


شعرها الذهبي في رحم التراب

تحت الركام يلعنكم


وقلبها البرتقالي ..يعتصره الصمت


فتوقف


تحت الركام يلعنكم


يا جرذان البشر.. يا كل حكام العرب


لا تخمدوا صراخ ثكلى


قصفها الصمت المريب


يا قوادون ..دعوهم يصرخون


ولا تصموا آذانكم


سيشفع لهن صراخهن

وانتفاضة أجسادهن المنتفض


أما انتم ..فتحسسوا مفاتن أنوثتكم


"دارين"..تصرخ ضفائرها تحت الركام


ثغرها المبتسم ..يحوطه الدمار الرحيم


"دارين" على قناة "الجزيرة"


على راحتي أبيها


هل رأيتموها؟


إنها رغم جراحها..تسخر من دموعكم


تبا لي ولكم

إنها تشكر "رايس"و"موسى"


وكل من كشف لها غثائكم


يا حكام العرب


لا تبكوا فستان دارين الوردي الممزق


امسحوا به ذكورة "بوش"


من فوق مخادعكم


بقعته المنوية ..تلطخ قمصانكم


اجعلوه فوطاً صحية

أو مناديلاً ورقية


ولا تجعلوه ستراً لكم

يا شيخ الأزهر..اغتسل


أبدأ بقلبك وعقلك ..وتيمن


وأتلو"تبت " .. يداي.. "وتب"


ولاتنس صعود المئذنة


وعند الميمنة..وجه صوتك القذر نحونا


وكبر ..ثم ..كبر..


ثم ادعنا


واصرخ فيمن استنسخك


تباً لي ولكم

يا زعامات لا تخشوا على عروشكم


ماتت"دارين" وتركت كل شئ لكم


لأنه لم يبقى لها شئ


يربطها بكم


سوى أنقاض شموخ مزعوم

يسميه النخاس.."عروبتكم"


يا جلالات..يا زعامات


يا خدام الحرمين..وخدام شهوتكم


دنا ليلكم..فأووا إلى الكهف


ينشر لكم "اولمرت" ..من رحمته

ويهيئ لكم من صمتكم ..مرفقا


لا تفزعوا ..لا تفزعوا

وعند رابع الحرمين ..في واشنطن فلتركعوا


وأشربوا "الكولا"..حتى تتضلعوا


وارفعوا الأكف ..وتتضرعوا


تباً لي ولكم


"شارون" لاتنس وصية" دارين"


إلى الفخامات الراحلين


في كامب"الجحيم"


الخطة تسير..افضل مما يأملون


وأكثر مما يتوقعون


وأنت أيتها الشعوب المطية


شكر الله لكم التنديد


من المحيط إلى الخليج


ذهبت"دارين" ولن تعود


ولمن تعود...


ولماذا تعود...


على قناة "الجزيرة" هل رأيتموها


على راحتي أبيها


أقلامها..ثيابها..ودميتها


حتى طائرتها الورقية..تلعنكم


تلعنكم..تلعنكم..فتباً لي ولكم

2 عبرني:

العربي يقول...

دايما لما بدخل مدونة بحب ادخل علي اول بوست
وطبعا مبلاقيش اي تعليق بس انا بقترح عليك انك تعيد نشر البوست ده في موضوع جديد عشان الناس تشوفه
حرااااااااااااااااااااام ان القصيدة دي محدش يقراها
بجد
تعبيراتك القاسيه
والجمل القويه بتعبر عن كل حاجه
عايز اقولك كمان
ان انا عندي مدونة للشعر اسمها " اشعارنا" لو موافق انا استاذنك اني انشر القصيدة بتاعتك هناك
ومستني ردك وياريت يكون الرد عندي عشان اعرف انك رديت
تحياتي

سمسم يقول...

العربي
.......
يا خبر ابيض

موافق ايه يا راجل

دي مدونتك وكل ما فيها ملك يديك

وجزاك الله خير ان القصيدة نالت اعجابك

غريبة انك تلائي حد يهتم بأول ما نشر

في اي مدونة علي الاطلاق..اكيد انت

بتحب تكون موقف وتقيم صاحب المدونة

علي العموم نورت بيتك القديم