هل تعلم انك ستموت؟!!


أهلاً يا شباب

هيا بنا نخرج من طوفان الدنيا

ونقف قليلاً علي صخرة التأمل

هل تعلم انك ستموت

لقد نعتنا الله بوصف "ميتون" قال تعالى في سورة الزمر: {إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ} [الزمر: 30]، وبالبحث فى تفسير الآية وجدت أن المحكوم عليه بالموت يسمى ميتاً "بالشدة" أما من مات فعلا فهو ميت: {أَوَمَنْ كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُوراً يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [الأنعام:122].
سوف يأتي يوم تقرأ فيه هذه الآية وعندها أكون ميتة وليس ميتة "بالشدة"! وهى لحظة قد تكون الآن أو بعد ساعة أو بعد سنوات، لكنها آتية لا محالة؛ يقول عمر بن عبد العزيز: "إنما الدنيا حلم والآخرة يقظة".
الشعور بأني لا محالة ميت لا زال يساورني كثيراً، إن رثاء هيفاء وهبي مثلاً، التي تنقطع أنفاس البعض عند رؤيتها، إذا قرئ بعد وفاتها بعدة سنوات، لن يكون أقل سخرية من رثاء السيدة توحيده المغنية 1912م "اتحدي لو حد سمع عنها أصلاً"؛ فإن جلائل أعمال كلتاهما متقاربة كثيراً !!!

حتى الأشياء ذاتها القصور الفاخرة، المنازل الأنيقة، الأثاث الفاخر بعد فترة طالت أو قصرت لن يختلف عن أي قصر مهمل ومتهدم، لن يختلف هذا الأثاث عن قطع "الروبابيكيا" التي لا نكترث لها كثيراً، ونتعجب من ذوق من اشتروها منذ عشرات السنين.
كما قال د. مصطفى محمود لا يبقى إلا "لا إله إلا الله"، إن الوقوف على أعلى برج في مدينتك، والنظر إلى آلاف البشر، وتخيل أنهم جميعا منذ مائة عام لم يكونوا، وبعد مائة عام لن يكونوا؛ شعور يدفع للجنون، إلا إذا تمسكت بـ"لا إله إلا الله"، لا حي حقيقي إلا الله، فمن أسمائه "الحي"، نحن أحياء لكن حياتنا وهمية عدمية منتهية قاصرة مستهلكة، قد يشترك العبد مع الله في صفة لكنه – سبحانه - ليس كمثله شيء؛ فصفات الله مطلقة وصفات الإنسان نسبية.

لذلك قال الدكتور محمد راتب النابلسي في كتابه "أسماء الله الحسنى": "إن القاضي إذا عرضت عليه ألف قضية وحكم في 999 بالعدل وأخطأ في واحدة يسمى عادلاً، أما الله عز وجل فعادل عدل مطلق، فلو فرضنا أنه على الأرض الآن 6 آلاف مليون إنسان؛ فمنذ زمن آدم – عليه السلام - إلى يوم القيامة كم إنسانٍ عاش على الأرض! لا يجوز أن يُظلم واحدٌ منهم؛ لأن الله تعالى هو العدل.
إذا أيقنت أن الله وحده هو الحي؛ فمن الذكاء أن تربط نفسك بالحي الذي لا يموت، لذلك روى الإمام الرازي أنه مات لأحدهم ولدٌ؛ فبكى عليه حتى عمى فقال بعضهم له: الذنب ذنبك لأنك أحببت حيا يموت، ولو أحببت حيا لا يموت لما وقعت في هذا الحزن.
لذلك قالوا كل محبة لغير الله عذاب، فقد تُحِب ولا تُحَب، قد تحب وتفترق عمن تحب، وقد تحب وتتألم لألم من تحب، وقد يكون حبك لإنسان سبباً لهلاكك والعياذ بالله إذا كان حباً مع الله؛ فالحب مع الله هو عين الشرك، ومعناه أن تحب إنساناً حتى يكون رضاه أغلى عندك من رضا الله عز وجل

يقول الرافعي: "إن الذي عاش مترقباً النهاية يعيش معداً لها"، وأعتقد أنني كـ"سمسم" بعد أن كنت معتقلاً ممنوع من الحركة والحرية ممنوع من حق الحياة أدركت ان الأمر هين وما هي الا ساعات نقضيها فوق سطح الأرض وعم قليل نصير في خلاياها وانسجتها لذا أصبحت أكثر ترقباً للنهاية، وأسأل الله الكريم أن نحسن الإعداد لها وان نكون جميعاً من اهل الجنة ونتعرف علي بعضنا أكثر من عالم التدوين

22 عبرني:

عالمى ازرق يقول...

عندما نتذكر ان وجودنا فى هذه الحياه مؤقت - للاختبار - فحياتنا الحقيقيه لاتكون هنا
تهون معها مشاكلنا التى تسرقنا معها فى دوامه لانهائيه

يومئذ يتذكر الانسان وانّى له الذكرى يقول ياليتنى قدمت لحياتى

tasneem يقول...

الذنب ذنبك لأنك أحببت حيا يموت، ولو أحببت حيا لا يموت لما وقعت في هذا الحزن

جمييييييييييييلة جداً هذه الحكمة ..و الأجمل أن يتذكر الإنسان دائماً لقاء ربه فيحسن العمل له ..فاللهم اجعل اعتقالك و ألمك فى عداد حسناتك يوم تلقاه
أستاذى العزيز عم سمسم دعواتك لى و لأصدقائى بأن يوفقنا الله فقد قررت الأحتجاب لظروف الأمتحانات القهرية
و لن أقول وداعا و لكن أقول إلى لقاء قريب إن شاء الله
و السلام عليكم

مش فاهم حاجة يقول...

لذنب ذنبك لأنك أحببت حيا يموت، ولو أحببت حيا لا يموت لما وقعت في هذا الحزن.


قد اية الكلمة دى اثرت فيا
بجد هزتنى وانا بقراها

الكلمة دى لوحدها ممكن تكون منظم لحياتنا
اجتماعية
او غيرها

بشكرك جدا
ودرس جميل اتعلمتة منك

سمسم يقول...

عالمي ازرق
.........
أهلاً بيك منور ازرق -لون مميز- دائماً

في بيتنا القديم الذي كثيراً ما يحتاج

إضاءة اشخاص امثالك نورهم ازرق !!!

المهم

خليك علي موجة المراجعات النفسية

والشخصية دي اكيد هتصلح حاجات كتير في

حياتك

تحياتي

وتنور في اي وقت

طبعاً ازرق

سمسم يقول...

تسنيم
.....
ربنا يوفئك يا نيمو وشد حيلك

انت علي ثغر من ثغور الإسلام

فلا يدخلن العدو من جهتك

النجاح في التعليم درب من دروب الجهاد

في سبيل الله

تحياتي

سمسم يقول...

مش فاهم حاجة
............
ده انت طلعت اهو فاهم كل حاجة

ربنا يوفئك ومدونتك جد جميلة

تحياتي

mabrakaat يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك على هذا الدرس الجميل يا استاذ الاساتيذ
علم الناس انهم ميتون الموت هو غير الحياه او الذهاب الى الحساب
ما بالك اخى الحبيب فى الميت وهو يحيا ويتنفس وياكل ويشرب ويمارس الحياه بكل مفهومها
الأحياء الميتون الذين قال فيهم المسيح عليه السلام لأصحابه لما مرت عليهم جنازه (دعوا الموتى يدفنون موتاهم
الذين يغوصون فى الذنوب مقتنعين بانهم احياء وهم لا يدرون انهم ميتون موتى الروح موتى الاحساس بانعم الله وكيفية الشكر لله على هذه النعم
اللهم ارزقنا رضاك وشكر نعمك والسير فى طاعتك آمين
كده ولا اييييييييييييييييه

أميرة البلطجية يقول...

ربنا يباركلك يا سمسم
حقا
وذكر ..فأن الذكرى تنفع المؤمنين
جزاك الله خيرا ع التذكرة

Mohamed A. Ghaffar يقول...

كلنا يعلم بطول ورض الكره الأرضيه فالموت هو الحقيقه الوحيدة التى لم يختلف عليها احد

ولكنا لا نعمل بما نعلم

Anima يقول...

يا ترى يا سمسم لما حموت حتبكي عليا و حتدعوا لي؟

سامحني اذا مرة غلست عليك ولا حاجة زي دي

سمسم يقول...

بيكو
****
حي هلا بيك

اعملها انت وموت وانا هعملك مقام ولا

سيدك اسمه ايه ده

تحياتي

يا ابو الكرمات

سمسم يقول...

عبدالغفار
*********
ربنا يرزقنا العمل مع القول

تحياتي

سمسم يقول...

انيما
****
الإنسان الكويس عمره ما يتنسي

الله يرحمك علي كل حال

تحياتي

david santos يقول...

O dia 25 de Abril de 1974 foi o dia do derrube da ditadura fascista em Portugal, a chamada REVOLUÇÃO DOS CRAVOS, e a queda do (poder) dos inimigos do povo. 25 de Abril, sempre.

Day 25 of April of 1974 was the day of it knocks down of the dictatorship fascist in Portugal, the call REVOLUTION OF the flowers, and the fall of the power of the enemies of the people. 25 of April, forever!
يوم 25 نيسان 1974 كان يوم تقرع عليها من الديكتاتوريه الفاشيه في البرتغال والدعوة للثورة الزهور ، وسقوط سلطة أعداء الشعب. 25 نيسان ، الى الابد!


День 25 апреля 1974 года, в день он постучит в воздухе фашистской диктатуры в Португалии слово О РЕВОЛЮЦИИ цветы, и падение власти враги народа. 25 апреля, навсегда!
Le jour 25 d'avril de 1974 était le jour de lui frappe vers le bas du fasciste de dictature au Portugal, de la RÉVOLUTION d'appel des fleurs, et de la chute de la puissance des ennemis du peuple. 25 d'avril, pour toujours !
Tag 25 von April von 1974 war der Tag von ihm klopft unten vom Diktaturfaschisten in Portugal, von der Anruf REVOLUTION der Blumen und vom Fall der Energie der Feinde von den Leuten. 25 von April, für immer
25天41974年的一天,它拍下來的法西斯獨裁政權,葡萄牙 號召革命的鮮花,秋天的權力得到人民的敵人. 25日,永不停息

islamist bloke يقول...

و يبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام

عارف انا دلوئتى نفسي فى اية

نفسي اكون فى الحسين على قهوة ولى النعم زي زمان-بدون اى حاجة حرام يعني- واسمع الرجل الدرويش بيتنطط ويقول ولا دايم الا الدايم ولا دايم الا وجه الله

ياااااااااااااااه

بجد هنموت

احنا بعيد اوى اوى يا سمسم

ربنا يهدينا

اسيبك دلوئتى عشان اخد حبة تأمل مع نفسي

سلام

الحب انسان حساس يقول...

البوست كبير اوي

koukawy يقول...

انا لله و انا اليه راجعون

سمسم يقول...

مولاتي
......
وجزاك الله مثله

لكن تذكرة ايه اللي بتشكريني عليها

هو انا قطعتلك تذكرة ؟!!

علي العموم

تحياتي

سمسم يقول...

ديفيد سانتوس
............
أهلاً بيك

سرني وجودك معنا

تحياتي

سمسم يقول...

أحمد سمكمك
.......
اللهم اختم لنا بخاتمة الخير

بس اول مرة اعرف انك ليك في الدروشة

والله حي والكلام بتاع الصوفية

اللي بلغني أنت اهل سنة في العقيدة

وصوفي فقط حين الأكل

تحياتي

سمسم يقول...

الحب انسان حساس
...............
كبير مساحة

ولا

كبير عمق

تحياتي

سمسم يقول...

كوكو الكميل
...........
منجيلكيش في حاجة وحشة

معاك منديل بقا

تحياتي