أيها الآباء انتبهوا...

video

9 عبرني:

كلمات من نور يقول...

ليه كده هو الواحد قلبه ناقص؟؟؟؟؟؟؟

فعلا الشبابيك اخطر شيء ...انا ولادي كبروا عالكلام داه بس اولاد اخواتي لما بييجوا بابقى قلقانه جدا واقفل الدنيا ..ربي يعافيما من كل سوء ويعافي اولادنا وبناتنا

الفقيرة إلى الله أم البنات يقول...

شفته على الفيس بوك ووجع قلبى ومش مصدقه البيه إللى بيصور بدل ما ينده عليها يقول لها ادخلى جوة

Noha Saleh يقول...

ياااه انا قلبى اتوجع والله
فعلا لازم ناخد بالنا من ولادنا كويس جدا
ونحافظ على النعمة اللى ربنا انعم علينا بيها
صعب اوى الفيديو ده

بيتنا القديم يقول...

كلمات
......
المشهد فظيع..البنت في رحمة الله تعالي..ولكن الأفظع من السقوط هو إهمال الأهل ..وإن كنت أظن ان البنت نظرت في الداخل أكثر من مرة ولعلها كانت تراقب أحد ما وتتحين الفرصة..والعجيب ان مجرد الجلوس في حد ذاته كأنها قد اعتادت عليه..!
):
سلم الله أولادنا من كل سوء.

بيتنا القديم يقول...

الفقيرة
........
يبدو ان التصوير جاء عشوائيا على ما أظن..ولو لاحظتي ان المسافة بين المصور والبنت كانت كبيرة جداً..ولعله احد الهواة الذى التقطها بمحض الصدفة..وقبل ان نلوم المصور الذى كانت فرصته في الجرى وبلوغ منزل البنت ضئيلة جدا فضلا ان صوته لن يكون مسموع من هذه المسافة..نلوم الأهل الذى يستأهلون أن يلقوا من نفس الشباك جزاءا على اهمالهم..
):
فلننتبه..!

بيتنا القديم يقول...

Noha
.....
احيانا لا يشعر المرء بالنعمة الا اذا قبضت من بين يديه..!
):
فلنحمد الله وكما قلت أنت :"لازم ناخد بالنا من ولادنا كويس جدا"
):
دمت بخير

tamer يقول...

ليه يا صديقي وجع القلب ده ... حرام عليك ... والله ، الحمد لله الذي عافاني مما ابتلي به والد هذه البنت وفضلني علي كثير مما خلق تفضيلا...
عموماً انا منتظرك في مدونتي نشرب الشاي ونتكلم في الموضوع ده ...

Nohaz يقول...

ليه الرعب ده

بيتنا القديم يقول...

tamer
......
والله يا تامر حاجة فعلا توجع القلب..الأطفال دول عصافير الجنة انا بتجنن اما بشوف طفل بيتألم أو مشرد تحت كوبري أو بيشحت في اشارة مرور..
ما بالك بقا والطفلة هنا عيني عينك بتسقط وتهوي من علو رهيب وتنتهي حياتها بمجرد اهمال من الأهل ان لم يكن تواطؤ على قتلها..!
):
على اي حال لقد ذهبت لمن هو أرحم من أمها ومن اهل الأرض قاطبة..
):
حاضر حبيبي انا حغير والبس التيرنج والشبشب وطيران على مدونتك نقعد وندلدل رجلينا في الميا ونتشفط الشاي على رواقة..!
):
مش قادر أقولك تحياتي..!